بعد الجدل..”بنت الكوميسير” تخرج عن صمتها وتكشف حقيقة خرقها لحظر التنقل الليلي

آخر تحديث : الإثنين 19 أبريل 2021 - 10:57 مساءً
2021 04 19
2021 04 19

زايو سيتي

خرجت الشابة التي اشتهرت خلال الأيام الماضية بـ”بنت الكوميسير” عن صمتها لتكشف حيثيات ما حدث تلك الليلة، وما أعقب تداول مقطع الفيديو الشهير على منصات التواصل الاجتماعي، حيث كشفت حقيقة خرقها لقرار حظر التنقل الليلي.

وكشفت الشابة التي تدعى “منال” في مقطع فيديو قصير، أنها لم تخالف قرار حظر النقل الليلي، بل تتنقل بناء على رخصة استئنائبة نظرا لطبيعة عملها، حيت تنتقل بين مدينتي الدار البيضاء وسطات طيلة الأسبوع.

وقالت الشابة “نظرا لطبيعة عملي فالمطار، كنخدم بالليل.. والناس لي فالباراج ولاو حافظيني، حينت كنخدم 5 أيام فالأسبوع، وأضطر خلالها إلى التنقل فالليل”.

وشددت على أنها تتوفر على “رخصة التنقل الممنوحة لي من المطار. وحتى البوليس فاش كنكون داخلة كيشوفو الرخصة لي عندي.. وبحكم أن المدينة صغيرة وليت معروفة عندهم”.

وأشارت بالفعل أنها “ابنة كوميسير” لكنها لا تستخدم هذه الصفة، وعندما يتم إيقافها تتعاون مع رجال الأمن والسلطات العمومية وتقدم رخصة تنقلها بدعوى أنها تعمل في بعض الأحيان لساعات متأخرة من الليل.

يذكر أن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بالمغرب، تداولوا منذ الساعات القليلة الماضية، شريطا بالصوت والصورة مقتطف من تغطية إعلامية لحملة أمنية بمدينة سطات نظمت لإلزام المواطنين باحترام إجراءات حظر التنقل الليلي خلال شهر رمضان، يظهر مسؤولا في السلطة المحلية يتساهل مع فتاة لكونها ابنة مسؤول في الأمن الوطني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.