أخطاء كارثية وهزيمة قاسية لنهضة زايو ضد شباب سلوان

آخر تحديث : الإثنين 5 أبريل 2021 - 2:46 مساءً
2021 04 04
2021 04 05

زايوسيتي/ محمد بقولي

انهزم فريق نهضة زايو لكرة القدم، أمس السبت، ضد فريق نهضة شباب سلوان، خلال المباراة التي جرت بمدينة الناظور، برسم الجولة 16 من منافسات القسم الوطني الثاني هواة.

وكانت النهضة سباقة للتسجيل عبر اللاعب عادل يخلف، قبل أن يُعدل أصحاب الأرض النتيجة، لينتهي الشطر الأول بالتعادل الإيجابي، هدف لكل فريق.

وخلال الجولة الثانية انهار لاعبو المدرب جواد أبونبات، حيث دخل مرماهم هدفان، ليُمنى الفريق بهزيمة قاسية ضد جاره ممثل مدينة سلوان.

وتميزت مباراة أمس بأخطاء كارثية من حارس نهضة زايو، سلمون، وهي أخطاء كانت السبب في تسجيل الأهداف الثلاثة لأصحاب لسلوان.

الهدف الأول لسلوات جاء بعد أن كانت الكرة بين مدافع زايو وحارس المرمى، هذا الأخير طلب من زميله ترك الكرة، لكن المهاجم خطفها منه، قبل أن يُسقطه الحارس، ليُعلن الحكم عن ضربة جزاء، سُجل منها هدف التعادل.

الهدف الثاني جاء من خطأ فادح للحارس، الذي كانت الكرة بحوزته، غير أنه مررها بالخطأ نحو أحد لاعبي الخصم، والذي مررها بدوره لزميله، ليُسكن الكرة بسهولة داخل المرمى.

أما الهدف الثالث، فقد جاء عبر تسديدة ضعيفة لم يحسن الحارس التعامل معها، لتستقر داخل الشباك. وهذا ما خلف استياء كبيرا في صفوف الفريق الذي كان يمني النفس بانتصار جديد يرتقي به سلم الترتيب.

أخطاء الحارس ليست الوحيدة، بل المدرب بدوره نال نصيبا من انتقادات المتابعين، والتي انصبت أساسا على اختياراته والتبديلات التي لم تكن في محلها. علما أن النهضة كانت، خلال الجولة الأولى، الطرف الأفضل.

وبنتيجة أمس، بقيت نهضة زايو في الصف الثامن برصيد 22 نقطة، جمعتها من خمسة انتصارات وسبعة تعادلات، بينما مُني الفريق بأربعة هزائم. في حين ارتقى فريق نهضة شباب سلوان للصف التاسع، خلف ممثل زايو بنقطة واحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.