عقوبات حبسية تصل لـ13 سنة تنتظر متورطين في تصفية قاتل مأجور مغربي-هولندي

آخر تحديث : الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 10:14 مساءً
2021 02 22
2021 02 23

يبث القضاء الإسباني في مدينة “بطليموس” غرب العاصمة الإسبانية مدريد، منذ سنة 2017 في قضية مقتل مهاجر مغربي، يحمل الجنسية الهولندية أيضا، ويقيم بمدينة “مالكا” رميا بالرصاص، خلال عملية تبادل إطلاق النار لتصفيات حسابات، بين أفراد شبكات إجرامية، يرجح أنها تنشط في حيازة وترويج المخدرات.

وتعود فصول ووقائع القضية حسب التحقيقات الأمنية، حينما تم استئجار الضحية، وهو شاب هولندي من أصول مغربية، يدعى “ناظر.ب” لتنفيذ عملية قتل، في إطار تصفية حسابات بين عدة أشخاص، إلا أنه وخلال تنفيذ المهمة التي وقعت بمدينة “بطليموس” غرب إسبانيا، تعرض لإصابات بأعيرة نارية أردته قتيلا على الفور.

وكشفت التحقيقات الأمنية في الجريمة، إلى كون المتهم الرئيسي في هذه القضية، الذي استأجر المهاجر المغربي، يقيم في هوالندا، وطلب من الضحية القيام بقتل أحد أعداءه مقابل مبلغ مالي مهم.

وأضافت المصادر ذاتها بحسب التحقيقات الأمنية إلى أنه خلال تنفيذ المهاجر المغربي للمهمة، وقع تبادل إطلاق للنار بينه وبين الشخص المستهدف الذي كان بمعية عدد من أصدقائه، ما تسبب في مقتل القاتل المستأجر وفشله في المهمة.

وخلال التحقيقات الأمنية في القضية، تمكنت الشرطة الإسبانية، من تحديد هوية الشخص المستهدف والأشخاص الذين كانوا بمعيته، حيث جرا اعتقالهم وإحالتهم على المدعي العام بمحكمة الجنايات في مدينة “بطليموس”، والذي طالب هيئة المحكمة بإصدار أحكام بالحبس تصل لـ13 سنة سجنا، في حق المتورطين.

إلى ذلك ينتظر أن تصدر المحكمة حكمها في هذه القضية التي وقعت سنة 2017، خلال شهر ماي المقبل من السنة الجارية، حيث من المتوقع أن تنفذ المحكمة توجيهات المدعي العام بمحكمة الجنايات، الذي طالب بالحكم على المتورطين في قتل المهاجر المغربي خلال عملية تبادل إطلاق النار، بـ13 سنة سجنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.