الله غالب.. ثنائية المرض والفقر تدفع امحمد النهاري لطرق أبواب المحسنين

آخر تحديث : الإثنين 22 فبراير 2021 - 5:41 مساءً
2021 02 21
2021 02 22

زايوسيتي/ محمد البقولي

تواصل زايوسيتي.نت بث برنامجها الاجتماعي “الله غالب”، الذي تهدف من ورائه تسليط الضوء على عدد من الحالات الاجتماعية المرتبطة بالفقر والمرض، من أجل حث المحسنين على مساعدة المحتاجين للتداوي أو المساعدة للتغلب على الفاقة.

حلقة اليوم من منطقة “اشرب واهرب” بجماعة أولاد ستوت، حيث بيت امحمد النهاري، الأشبه ببيوت العصور الحجرية، وهناك اجتمعت ثنائية الفقر والمرض، لتنتج لنا حالة اجتماعية تسترعي التدخل العاجل من المحسنين، لرفع الضيم عن السيد امحمد.

النهاري امحمد يعاني من مرض السرطان، والذي يكلف مصاريف باهظة من أجل التداوي، ومصاريف التنقل، وهو ما لا يقوى عليه صاحبنا الذي يعيش الفقر المدقع قرب زايو.

توصل السيد امحمد بدعم مادي من بعض أبناء زايو بالمهجر كما تابعتم على الشريط المرفق بالمقال، لكن حالته تحتاج الكثير من المال، ما دفعه لطلب العون من ذوي الأريحية من المحسنين، لعله يتغلب على محنته مع الفقر والمرض.

للمساعدة، يرجى الاتصال بالرقم الهاتفي التالي: 0668523631

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.