وزير من أصل عراقي في حكومة بلجيكا يبتكر طريقة جديدة لطرد المهاجرين المغاربة

آخر تحديث : السبت 9 يناير 2021 - 12:18 مساءً
2021 01 08
2021 01 09

كشفت مصادر صحفية بلجيكية ان وزير الدولة لشؤون الهجرة واللجوء سامي مهدي، يسعى للتوصل الى اتفاق مع اسبانيا، من اجل ترحيل المهاجرين المغاربة.

وأفادت ذات المصادر ان الوزير البلجيكي من أصل عراقي، طلب من نظيره الاسباني، التنسيق من اجل طرد المهاجرين المغاربة، بعد الصعوبة التي تواجه بلجيكا في إعادة المهاجرين المغاربة، الذين صدرت في حقهم قرارات الترحيل بعد رفض طلباتهم للجوء.

وكانت بلجيكا تربطها اتفاقية مع المغرب، لإعادة المهاجرين، والتي لم يتم تجديدها، وما زاد من صعوبة إعادة المهاجرين، الإجراءات المتخذة بسبب تفشي فيروس كورونا.

ومن اجل الصعوبات التي تواجهها بلجيكا في هذا الصدد، يقترح وزير الهجرة واللجوء، ترحيل المهاجرين المغاربة عبر اسبانيا، مقابل مساعدة اسبانيا على اعادة المهاجرين الكونغوليين، لان بروكسيل تربطها علاقة أفضل مع كينشاسا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.