حافلة بوصو إن لم تخني الذاكرة سائقها كان المرحوم قدور البكاوي العلالي رحمة الله عليه كانت تحمل في السطح الحلفاءوالحلزون وكانت المحطة قريبة من البريد القديم الدي هدم ذلك الزمان الجميل الدي لا يعود برجاله ونسائه لا زمان الهاتف الذكي