المتهمون في قضية مقتل شاب وحرق جثته بزايو يمثلون غدا أمام المحكمة

آخر تحديث : الأربعاء 6 يناير 2021 - 9:38 مساءً
2021 01 05
2021 01 06

زايوسيتي

سيمثل، يوم غد الأربعاء، سبعة متهمين على صلة بجريمة قتل شاب وحرق جثته قرب زايو، على مستوى جماعة أولاد ستوت، أمام المحكمة، بعد استكمال الحراسة النظرية بسرية الدرك الملكي بزايو.

وسَيُقَدَّمُ خمسة أفراد أمام النيابة العامة في حالة اعتقال، وهم ممن كانوا مع الضحية خلال السهرة التي سبقت وفاته، بينهم اثنان اعترفا بأنهما كانا رفقة الفقيد أثناء اشتعال النيران بجسده. فيما سَيُقَدَّمُ شخص سادس كذلك أمام النيابة العامة، وهو أحد مروجي الكحول الطبي ومسكر “الماحيا”، حيث يُعْتَقَدُ أن المتهمين اقتنوا منه الخمور. بينما سيمثل أحد المتهمين أمام المحكمة في حالة سراح.

وبلغ مجموع الأشخاص الذين تم اعتقالهم على خلفية هذه القضية 8 أفراد، 6 منهم على صلة مباشرة بالواقعة، وقد جرى إطلاق سراح أحدهم، بعدما تبين أنه لم يكن بمسرح الجريمة ساعة وقوعها، حيث سيمثل أمام المحكمة في حالة سراح يوم غد. بينما تم اعتقال شخصين من مروجي الخمور على خلفية ذات القضية، واحد منهما تم إطلاق سراحه بعدما تبين أنه لا صلة له بالحادث.

وحول مجريات البحث لا زالت خيوط هذه القضية لم تتضح تفاصيلها، حيث يتمسك ثلاثة متهمين بتصريحاتهم التي مفادها؛ “أنهم لم يكونوا مع الضحية أثناء اشتعال النيران بجسده، فيما اعترفوا بأنهم سهروا معه قبل الواقعة”. بينما اعترف اثنان من المتهمين بأنهما “كانا برفقة الفقيد غير أنهما غادرا أثناء اشتعال النيران بجسده”.

ولم يعترف أي من المتهمين بأنهم قاموا بقتل الضحية وإشعال النار في جسده، وهو ما تتوقع معه مصادرنا أن يطول التحقيق في هذه القضية متشابكة الخيوط، والتي اهتز لها الرأي العام المحلي والوطني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.