رغم البرد القارس…مغربيان يغامران بحياتهما ويغادران سبتة المحتلة سباحة نحو الفنيدق (فيديو)

آخر تحديث : الثلاثاء 5 يناير 2021 - 3:25 مساءً
2021 01 04
2021 01 05

العربي المرضي

لازال المئات من المغاربة العالقين بسبتة المحتلة منذ عدة أشهر، يحاولون بشتى الطروق العودة إلى ديارهم وأهاليهم، رغم الطوق الأمني المفروض من طرف السلطات الأمنية الإسبانية والمغربية، وكذا الظروف المناخية الصعبة التي تعرفها المنطقة مؤخرا.

موجة البرد القارس التي تضرب شمال المملكة لم تمنع مواطنين مغربيين من المخاطرة بحياتهما أمس الأحد، في محاولة منهما لإنهاء معاناة الاحتجاز بالثغر المحتل، حيث قام المعنيان بالأمر بالارتماء في مياه البحر الباردة جدا، والتوجه سباحة نحو الجانب الخاضع للسيادة المغربية، حيث اختار أحدهما العبور صباحا نحو الفنيدق، بينما فضل الآخر مساء ذات اليوم التوجه نحو قرية بليونش، إذ كللت مغامرتهما بالنجاح في آخر المطاف.

للإشارة فإن السلطات الإسبانية مددت قرار إغلاق معبر سبتى المحتلة إلى غاية 31 من يناير الجاري، بينما أبقت نظيرتها المغربية على قرار الإغلاق إلى أجل غير مسمى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.