إعادة تمثيل جريمة القتل التي وقعت أمس بأولاد ستوت والتحريات تكشف معطيات جديدة

آخر تحديث : الإثنين 7 ديسمبر 2020 - 6:45 مساءً
2020 12 05
2020 12 07

زايوسيتي/ عبد الجليل بكوري

أعادت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لزايو، صباح اليوم السبت 5 دجنبر الجاري، تمثيل جريمة القتل التي راح ضحيتها، منتصف ليل أول أمس الخميس، شخص بدوار “أولاد أمهلهل” التابع إداريا لجماعة أولاد ستوت. وذلك تحت إشراف قائد الدرك الملكي بمركز زايو.

وكشفت تحريات الدرك أن الهالك كان مبحوث عنه من قبل مصالح الدرك الملكي من أجل السرقة، فيما أسباب الواقعة لها علاقة بموضوع علاقة غرامية، فيما يعتبر الفاعل صديقا للقتيل.

وتجدر الإشارة إلى أن الواقعة جرت خلال أولى ساعات ليلة الجمعة، حين أقدم الفاعل وهو في 17 من عمره على توجيه ضربة بعصا مزودة بمسامير نحو رأس الضحية الثلاثيني، ليُسقطه أرضا قبل أن يلفظ أنفاسه بعين المكان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.