بلجيكا.. اعمال شغب بعد قرار عدم متابعة رجال شرطة تسببوا في وفاة شاب مغربي

آخر تحديث : السبت 28 نوفمبر 2020 - 6:22 مساءً
2020 11 27
2020 11 28

تشهد بلدية اندرلخت في بلجيكا حالة من الحذر والترقب، سبب اعمال شغب وتخريب، اعقبت قرار عدم متابعة أفراد الشرطة المتسببين في مقتل شاب مغربي في أبريل الماضي.

وقالت الشرطة أنها كانت تتوقع حدوث مثل هذه الأعمال عقب القرار، مشيرة إلى “السيطرة على الموقف” في الوقت الحالي، لكنها تأسف لاندلاع عدد قليل من الحوادث المتفرقة.

وكانت المدينة قد شهدت في ابريل الماضي اعمال شغب ومواجهات بين الشرطة وأفراد من الجالية المغربية، إثر وفاة شاب مغربي الشاب المغربي البالغ من الغمر 19 سنة بعد مطاردة مع الشرطة.

وكان الضحية المسمى قيد حياته “عادل” لقي مصرعه بعد اصطدامه بسيارة تابعة لشرطة بروكسيل كانت تطارده في اندرليخت.

وتعتقد النيابة العامة أنه لا توجد تهم كافية ضد رجال الشرطة الذين طاردوا الضحية ، بما في ذلك سائق سيارة التي اصطدمت به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.