كن على يقين يا سيد بيل جيتس. انك لن تسطتيع اسعباد عباد الرحمان ولو قل عددهم