وزيرة الشؤون الخارجية الإسبانية: ندعو إلى حل “سياسي وعادل” في قضية الصحراء

آخر تحديث : الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 12:31 مساءً
2020 11 23
2020 11 24

زايوسيتي/ و م ع

أكدت أرانشا غونزاليس لايا، وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية، أن بلادها تدعو إلى حل “سياسي وعادل” لقضية الصحراء على أساس معايير الأمم المتحدة.

وقالت السيدة غوزاليس لايا، في حوار مع صحيفة (أ بي سي) نشرته أمس الأحد “نحن ندافع عن البحث عن حل سياسي وعادل يستجيب لكافة المعايير الواردة في قرارات الأمم المتحدة”.

وشددت رئيسة الدبلوماسية الإسبانية في هذا السياق، على أهمية احترام وقف إطلاق النار وتعيين مبعوث شخصي جديد للأمين العام للأمم المتحدة، حتى يتمكن من “توفير قناة تفاوضية لهذا الحل”.

وبخصوص علاقة إسبانيا مع الأطراف المعنية بهذه القضية، أوضحت غونزاليس لايا أن اتصالاتها “بنظرائها المغاربة والموريتانيين والجزائريين هي دائمة وتشكل جزء من سلسلة الاتصالات السلسة والمتواصلة أسبوعيا”.

وجددت وزيرة الخارجية الإسبانية التأكيد على أن موقف إسبانيا بشأن هذه القضية تحدده وزارة الخارجية، مشيرة إلى أن هذه النقطة مدرجة في اتفاق الحكومة الذي أدى إلى تشكيل الائتلاف الحكومي بين الحزب العمالي الاشتراكي وحزب (بوديموس).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.