عاجل… وفد رفيع من وزارة الصحة يحل حاليا بزايو في أفق فتح مستشفى القرب

آخر تحديث : الأحد 15 نوفمبر 2020 - 9:26 مساءً
2020 11 13
2020 11 15

علمت زايوسيتي.نت، من مصادر مطلعة، أن وفدا من وزارة الصحة، رفيع المستوى، حل قبل قليل بالمستشفى المحلي للقرب بزايو، من أجل الوقوف على الاستعدادات التي تسبق الافتتاح الرسمي لهذه المؤسسة.

وعلم الموقع أن الوفد يتضمن أطرا عليا داخل وزارة الصحة، حيث سيعمل على رفع تقرير حول مجمل التجهيزات والمعدات والأقسام وكذا الموارد البشرية ومختلف الترتيبات المتعلقة باشتغال مستشفى القرب، وذلك في أفق افتتاحه، والذي سيتم تحديده هذا اليوم بعد الزيارة.

ومن المرتقب أن يحل وزير الصحة بمدينة زايو بحر الأسبوع المقبل، من أجل إعطاء انطلاق مستشفى القرب بزايو. في وقت علم فيه الموقع أن آخر المعدات تم استقدامها يوم أمس الخميس، وهي قارورات الإكسيجين.

ترقبوا لاحقا تفاصيل أوفى عن زيارة الوفد، وماذا تم تقريره بعد الزيارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات3 تعليقات

  • لا تستعجلو ا الفرحة اخواني فالمستشفيات موجودة و لكن مايلزم المستشفى هو الاهم .

  • ما جدوى الأحزاب السياسية المحلية إذا كانت تحركات المجتمع المدني توتي بأكلها باعتبارها ورقة ضغظ فاعلة ونظيفة ، بمعنى بناء مستشفى القرب جاء بضغظ من المجتمع المدني وافتتاحه جاء بضغط من شرفاء المجتمع المدني إن لم أقل بأن معظم المشاريع المنجزة محليا وإن كانت متواضعة جاءت إثر مرافعة شرفاء المجتمع المدني وبذلك يبقى دور الأحزاب المحلية منحصرا في مناقشة فاتورات الكازوال وتشذيب الأشجار والجري وراء صباغة الأرصفة وقفة كورونا والركظ وراء الجنائز والواد الحار والكهرباء والماء …..لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

  • وافرحتاه مستشفى القرن زايو سيفتتح قريبا بشرى لسكان زايو والمداشر المجاور بهذا المنشأة الصحية ونصيحة مني للاحزاب السياسية لا تجعل من مستشفى القرن من إيجابياتهاوحملة إنتخابية قبل الأوان كل واحد منهم يقول أنا جبتو فهو مطلب جماعي الكل شارك في تحقيقه رغم فوات الأوان الله يرحم شهداء الجائحة من زايو ويشفي مرضاه وأتمنى من الجمعية المكلفة بمركز تصفية الكلى أن تزيد في مجهوداتها لإستكمال المركز ولها جزيل الشكر والإمتنان