اسبانيا .. محاكمة مغربية تخلت عن رضيعتها وتركتها تموت جوعا

آخر تحديث : الإثنين 9 نوفمبر 2020 - 2:08 مساءً
2020 11 08
2020 11 09

انطلقت بمدينة ملقة الاسبانية، أطوار محاكمة شابة مغربية، متهمة بالتسبب في وفاة ابنتها البالغة من العمر سنة ونصف، بعد ان تركتها بدون طعام.

وتعود تفاصيل الواقعة الى 30 نوفمبر من سنة 2018، عندما عثرت الشرطة الاسبانية، على جثة الطفلة، وهي في وضعية متحللة، داخل منزل بحي “لاغوليتو” بمدينة ملقة جنوب البلاد.

وكشفت التحقيقات التي فتحتها المصالح الأمنية، ان جثة الرضيعة بقيت في المكان، لمدة تتراوح بين 26 و 30 يوما، وهو ما أكدته الأم في وقت لاحق.

وحسب ذات المصدر فان المتهمة تركت ابتنها في غرفة غير صحية، وعثر بها على حاويات وملابس ونفايات، إضافة الى أدوية وبقايا أدوية، ولم تترك لها سوى كعك وزجاجة حليب كطعام.

وطالب الادعاء العام بالحكم على الام بـ 21 سنة سجنا نافذا، بتهمة القتل العمد الناتج عن الاهمال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.