بلجيكا تفرض “إغلاق صارم” لمواجهة إرتفاع حالات الاصابة بفيروس كورونا

آخر تحديث : السبت 31 أكتوبر 2020 - 6:30 مساءً
2020 10 30
2020 10 31

أعلن رئيس الوزراء خلال مؤتمر صحفي عقد في أعقاب إنتهاء اجتماع اللجنة الاستشارية، أن بلجيكا تفرض مرة أخرى إجراءات إغلاق صارمة في مواجهة إرتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا. وقال دي كرو “بلدنا في حالة طوارئ صحية الضغط هائل كما شاهدتم بلا شك في الأيام الأخيرة ففي الوقت الحالي هناك خيار واحد فقط، وهو أن ندعم جميعا قطاع الرعاية لدينا بقدر ما نستطيع. علينا الحد من اتصالاتنا الجسدية قدر الإمكان”، وأضاف دي كرو “سنعود في حالة إغلاق صارم، له هدف واحد فقط ضمان عدم إنهيار نظام الرعاية الصحية في بلدنا وستدخل هذه الإجراءات حيز التنفيذ مساء الأحد، وستظل سارية حتى 13 ديسمبر وسيتم تقييمها في 1 ديسمبر. ووفقا لـ “دي كرو” لم يعد مسموحا بإستقبال الزوار في المنزل، بإستثناء شخص واحد. ويُسمح للأشخاص الذين يعيشون بمفردهم بالحصول على اثنين فقط لاغير.

وفي الهواء الطلق قال دي كرو أنه من الممكن عقد التجمعات، لكن بحد أقصى أربعة أشخاص، مع إحترام المسافة الاجتماعية وإرتداء أقنعة الوجه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.