أئمة مسجد باريس الكبير سيقرأون عقب صلاة الجمعة “نشيد الجمهورية الفرنسية”

آخر تحديث : الخميس 29 أكتوبر 2020 - 1:13 مساءً
2020 10 28
2020 10 29

أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرالد درمانين، أن أئمة مسجد باريس الكبير سيقرأون خلال خطبة صلاة الجمعة القادمة، قصيدة من أجل الجمهورية وفرنسا، في خطوة وصفها الوزير بالرمزية والقوية.

وقال الوزير الفرنسي، في مقابلة مع إذاعة “فرانس إنتر” إن أئمة مسجد باريس سيقرأون على المصلين عقب صلاة الجمعة المقبلة قصيدة تتحدث عن الجمهورية الفرنسية وعن فرنسا.

ويأتي ذلك، في وقت يتصاعد الجدال على خلفية قضية المدرس الذي قتل بقطع الرأس بعدما عرض على التلاميذ رسوما كاريكاتورية للنبي محمد خلال درس بشأن حرية التعبير، ما دفع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى نداء لمقاطعة المنتجات الفرنسية، متهما الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بممارسة أجندة معادية للمسلمين.

ورأت الحكومة الفرنسية وجزء كبير من مواطني البلاد في جريمة قتل المدرس اعتداء على حرية التعبير، وأعربت عن دعمها للرسوم الكاريكاتورية التي كانت قد تسببت في الهجوم الدموي على مقر مجلة “شارلي إبدو” في عام 2015، وتعهد ماكرون بمحاربة ما وصفه “الانفصالية الإسلامية” في بلده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.