جريمة بشعة تهز مدينة وجدة مقتل شابة داخل منزلها

آخر تحديث : الخميس 22 أكتوبر 2020 - 3:39 مساءً
2020 10 21
2020 10 22

شهدت أحد الأحياء الشعبية الواقعة بشرق مدينة وجدة “فيلاج هكو” جريمة بشعة ذهبت ضحيتها شابة في مقتبل العمر داخل منزلها.

ووفق معلومات من مصادر متعددة فإن الأمر يتعلق بطالبة تدرس بجامعة محمد الأول بوجدة، في حين مصادر أخرى أكدت أن الأمر يتعلق بفتاة تشتغل في مجال الحلاقة في غياب أي معطيات رسمية، حيث فضلت المصالح الأمنية عدم الإدلاء بأي تصريح في الموضوع حفاظا على سرية البحث.

وإلى ذلك وفور علمها بالخبر هرعت مختلف المصالح الأمنية، إلى مكان الحادث قصد المعاينة، فيما تولت مصالح الوقاية المدنية رفع جثة الهالكة ونقلها مباشرة إلى مستعجلات المستشفى الجامعي محمد السادس من أجل إخضاعها إلى التشريح الطبي بناء على تعليمات النيابة العامة.

ومن جهة أخرى لا زالت مختلف الأجهزة الأمنية تسارع الزمن من أجل فك لغز هذه الجريمة الشنعاء، والتي خلفت ردود أفعال قوية لدى ساكنة الحي الذي شهد الحادث.

إدريس العولة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.