مغربي من عصابة “اودي” يواجه 15 سنة من السجن في المانيا

آخر تحديث : الجمعة 2 أكتوبر 2020 - 10:37 مساءً
2020 10 02
2020 10 02

انطلقت بمحكمة “هاغن” الاقليمية في المانيا، جلسات محاكمة شاب مغربي، ينتمي لعصابة “اودي” المغربية، المتخصصة في سرقة الصرافات الآلية للابناك بعد تفجيرها.

ويتهم “سليمان إ” البالغ من العمر 35 سنة، بالمشاركة في تفجير صراف الي في منطقة “هاغن-بويلي”، في ابريل الماضي، رفقة شخصين اخرين، حيث تمكنوا من سرقة 371 الف يورو، الا ان الشرطة عثرت عليها داخل السيارة التي كان يقودها المتهم.

ويواجه المتهم عقوبة سجنية ثقيلة قد تصل الى 15 سنة، فيما طالب خلال جلسة محاكمته من بالعفو، وقال لهيئة المحكمة انه سيغير حياته وتصرفاته بعد خروجه من السجن.

ورفض المعني بالامر تقديم اية معلومات حول المشتبه فيهما الاخرين، وقال ان قراره هذا ياتي لحماية حياته وحياة باقي افراد أسرته.

وتجدر الاشارة ان هذه العصابة مكونة من شبان مغاربة، وتنشط بالاساس في هولندا، حيث تستعمل سيارات من نوع “اودي” السريعة والتي تتيح لإفرادها الفرار من سيارات الشرطة، خصوصا في الطرق السريعة، رغم ان بعضهم لقي حتفه نتيجة السرعة المفرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.