بعد الضجة.. نعمان لحلو أول من يتخلى عن 16 مليون دعم الحكومة

آخر تحديث : الإثنين 5 أكتوبر 2020 - 11:36 مساءً
2020 09 30
2020 10 05

قرر الفنان المغربي، نعمان لحلو الامتناع عن الاستفادة من الدعم الذي قدمته له وزارة الثقافة، وذلك عقب الضجة الكبرى التي أحدثها الإعلان عن لائحة الفنانين المغاربة المستفيدين من الدعم الاستثنائي لوزارة الثقافة برسم عام 2020.

واختار لحلو حسابه الخاص عبر موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك من أجل الإعلان عن هذا القرار، وكتب في تدوينة له :”اتخذت قراري بتوقيف عملية الإنتاج و امتناعي عن الاستفادة ، مطالبا الوزارة أن تحول المنحة المخصصة لمشروعي الفني إن هي شاءت الى صندوق كوفيد 19 .. “.

وأضاف نعما لحلو :”أعزائي : تعاقدنا منذ عقود على الوصال الفني و الإنساني على أساس الوضوح و الشفافية … و لأن الموقف يستدعي المصارحة ؛ فإني التزاما بذات المبدإ و وفاء لما تقاسمناه من مصداقية ؛ و حرصا على الإبقاء على محبة المغاربة و دعمهم الذي يغنيني كل أنواع الدعم المادية و العينية ؛ أعلن من خلالكم للرأي العام ما يلي : لقد امتنعت عن أخذ الدعم مع توقيف تنفيذ الإنتاج لأعمالي الفنية في الوقت الراهن ؛ و رغم أن دعم الدول للمشاريع الثقافية و الرياضية و الفنية مقاربة تتسم بالعمومية على المستوى العالمي “.

وتابع قائلا :”ورغم أن مِنَح هذا النوع من الشراكات في الانتاج تذهب افتراضا لدعم الانتاج ؛ و رغم أنني أشتغل في إطار ممأسس يحقق الشفافية الضريبية و يضمن العيش لمجموعة من الأسر ؛وتفاديا لأية حساسيات ، قد تصدر من بعض الزملاء الفنانين ، الذين لم يستفيدوا هاته السنة إلا أن احترامي للمغاربة و ارتقائي بهم و من أجلهم ؛ و كذا حرصي على عدم التموقع في مناطق مشبوهة ؛ وحتى لا يكون هنالك أي سوء تقدير أو فهم أو تأويل ؛ اتخذتُ قراري بتوقيف عملية الإنتاج و امتناعي عن الاستفادة ؛ مطالبا الوزارة أن تحول المنحة المخصصة لمشروعي الفني إن هي شاءت الى صندوق كوفيد 19 .. “.

وقد تفاعل عدد كبير من متابعي الفنان نعمان لحلو مع تدوينته هذه، مبدين احترامهم الكامل للحلو ومشيدين في الوقت نفسه باقدامه على هذه الخطوة الشجاعة والانسانية على حد تعبيرهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقاتتعليقان

  • هاهم يعترفون اليوم انهم يدعمون من مال ذوي الاحتياجات اي من الضريبة التى فرضت على مواطن هذا الوطن تؤخذ رغما عنه يسمون أنفسهم فنون وما ذا يستفيد المسكين من فن هؤلاء إلا المسخ والفسق والتبرج وكل مسالك إبليس اللهم الطفب بنا وقنا شرهم

  • يوما بعد يوم يتأكد لي بان الوطن ليس له من يحميه، عندما يمنح لحلو هذا المبلغ وهم شخص في غنى عن هذه الدراهم ، وفي الوقت الذي يوجد الملايين ممن هم في امس الحاجة الى اي درهم، فهنا ترتعش كل فرائسي من الاسى، كم من فنان مات من الحسرة ، كم من فقير مات لعدم توفر ابسط دواء، كم من امراة صدرت الى الخليج من اجل المال….