الحكومة الفرنسية تلوح بالعودة إلى الحجر الصحي بعد ارتفاع عدد الإصابات بكورونا إلى مستويات قياسية

آخر تحديث : السبت 26 سبتمبر 2020 - 1:09 مساءً
2020 09 25
2020 09 26

حذر رئيس وزراء فرنسا من أن الحكومة قد تضطر إلى إعادة عزل بعض المناطق، إذا لم يشهد عدد الإصابات بكوفيد-19 فيها تحسنا، خلال الأسابيع المقبلة، مدافعا عن القيود الصارمة، التي اتخذت، خلال الأسبوع الجاري.

وقال جان كاستيكس لتلفزيون “فرنسا 2″، أمس الخميس، “إنه سباق مع الوقت… يجب على المواطنين التحلي باليقظة، وتوخي الحذر. وإذا لم نتخذ خطوة، فقد نجد أنفسنا في وضع مشابه لما حدث في الربيع الماضي”.

وردا على سؤال عما إذا كانت فرنسا تتجه نحو فرض إجراءات العزل العام مجددا، قال كاستكس إن الحكومة لا ترغب في ذلك، لكنه ترك الباب مفتوحا أمام الأمر إذا تدهورت الأوضاع.

وسجلت السلطات الصحية في فرنسا 16 ألفا و96 حالة إصابة جديدة مؤكدة بالفيروس، أمس، متجاوزة بذلك الإحصائية القياسية السابقة، التي بلغت 13 ألفا و498 حالة، ومسجلة رابع أعلى معدل للإصابات اليومية الجديدة على الإطلاق، منذ ثمانية أيام.

ودفع ارتفاع معدلات الإصابة إلى جانب زيادة الضغط على النظام الصحي في فرنسا الحكومة إلى إعلان فرض قيود إضافية، أول أمس الأربعاء، خصوصا في المدن الكبرى، من أجل احتواء المرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.