الداخلية الاسبانية ترصد “اجتياحا” غير مسبوق للمهاجرين لجزر الكناري

آخر تحديث : الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 7:13 مساءً
2020 09 22
2020 09 22

زايوسيتي/ متابعة

عرف توافد المهاجرين الأفارقة غير النظاميين، إلى جزر الكناري زيادة حادة هذا العام، حيث وصل في شتنبر الجاري إلى مستويات لم تشهدها منذ الموجة الكبرى في النصف الثاني من القرن الحادي والعشرين.

وكشفت وزارة الداخلية الاسبانية عن وصول ما مجموعه 5،121 مهاجراً إلى الأرخبيل بين 1 يناير و 15 سبتمبر، بزيادة قدرها 500٪ عن عام واحد.

و بفضل الطقس الملائم مؤخرًا، تسارع وصول المهاجرين من غرب إفريقيا (موريتانيا والسنغال وغامبيا ومالي وغينيا …)، حيث وصل أكثر من 1200 شخص إلى هذه الجزر خلال النصف الأول من شتنبر الجاري.

وأشارت الداخلية الاسبانية الى أنه لم يتم الوصول إلى مثل هذا العدد من المهاجرين الوافدين في غضون أسبوعين منذ عام 2008. وسجل الرقم القياسي السنوي للوافدين في عام 2006، حيث نزل 31600 مهاجر في هذه الجزر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.