الوضع الصحي بأولاد داود الزخانين يؤرق الساكنة

آخر تحديث : الجمعة 18 سبتمبر 2020 - 11:45 صباحًا
2020 09 17
2020 09 18

زايوسيتي

الوضع الصحي بأولاد داود الزخانين يؤرق الساكنة

تعيش ساكنة جماعة أولاد دواد أزخانين الواقعة بالنفوذ الترابي لإقليم الناظور، على وقع مجموعة من المشاكل مع قطاع الصحة، نتيجة عدم إيلاء الاهتمام للمتوافدين على المستوصف الصحي، وهو ما يدفعهم إلى قصد مجموعة من المراكز الصحية والمستشفيات لتلقي العلاج خارج الجماعة.

ويفتقر المستوصف الصحي بالجماعة إلى الموارد البشرية، مع غياب المداومة الطبية، وهو ما يجعل النساء الحوامل والمرضى يقصدون كل من المستشفى الإقليمي الحسني بالناظور ومستشفى الدراق ببركان.

وحسب مصادر محلية، فان رئيس جماعة أولاد داود أزخانين، تدخل لدى الجهات المسؤولة، حيث تم استقدام ممرض وطبيب لإجراء الفحوصات الطبية ومعاينة المرضى بالجماعة.

وأمام هذا الوضع، بات لزاما على مندوبة الصحة بالناظور، التدخل لإيلاء الاهتمام لسكان الجماعة، خاصة وأن الأطفال يحتاجون إلى اللقاح، ناهيك عن الحالات المرضية الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.