المشهد النقابي بزايو يتعزز بالجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي

آخر تحديث : الخميس 17 سبتمبر 2020 - 11:51 مساءً
2020 09 16
2020 09 17

زايوسيتي

توصلت زايوسيتي.نت بنسخة من بلاغ صادر عن اللجنة التحضيرية لنقابة الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي بزايو والنواحي، يتعلق بتأسيس هذا الكيان النقابي محليا.

وأعلنت اللجنة التحضيرية المشكلة من 17 عضوا من نساء ورجال التعليم عن تسمية محمد حلوط منسقا لها. فيما تم توزيع المهام بين أعضائها. في وقت تم فيه توجيه الدعوة لهذه الفئة من أجل “كسر الطوق ومواجهة المصير باعتبار النضال ولا بديل عن النضال والوفاء والثبات على المبدأ”.

ووضعت اللجنة التحضيرية المدرسة العمومية في صلب اهتمامها، من خلال اعتبارها “معركة الشعب المغربي بكل مكوناته الديمقراطية التواقة إلى إقرار تعليم شعبي ديمقراطي”. حسب البلاغ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات12 تعليق

  • خسارة كبيرة للجسم النقابي ،خيرة المناضلين الشباب كونفدراليين منذ التحاقهم بالعمل ،تمرسوا و اكتسبوا تجاربهم النضالية في الساحة التي خلخلوا فيها اركان المهادنة من موقع التنسيقيات المختلفة آخرها تنسيقية المفروض عليهم التعاقد ،جاؤوا كلهم حيوية و عظم من أجل مواصلة النضال الى ان اصطدموا بواقع نقابي يطبعه التسلط و الجهل بالتنظيم ،واقع يطبعه الاسترزاق و الوصولية و الكل شاهد و يتذكر السعار الذي اصاب كاتبهم الجهوي فقط لانه لم يتمكن من موقع في المكتب التنفيذي للكدش ،و صل بهم الاستهتار الى حدود ربط أنفسهم بالكدش و كل من انتقدهم فهو ينتقد الكدش ،ممارسات لا علاقة لا باصول الكدش و مبادئها و اهدافها ،منهم من انتسب الى المؤتمر الوطني الاتحادي كعلامة تجارية ينتهز بها الفرص داخل النقابة .سلوكات لاتختلف عن مظاهر تعاني منها الإدارة المغربية كرسوها في النقابة ،لهذه الاسباب قرر الشباب الاصيل بعد كل المحاولات على مختلف المستويات الرحيل يائسين من وضع غير مقبول .خسارة للكدش وللفعل النقابي الذي ضحى من أجله الآلاف من الصادقين المناضلين .مكرهون على الرحيل و الشباب عازم على رد الاعتبار و كسر الطوق محليا و جهويا

  • كل التوفيق للشباب ولا عزاء للعقول المسنة الجامدة والجاهلة للتنظيم
    والتي كان جهلها و غرورها السبب الاول وراء انشقاق عشرارت الشبان والشبات

  • الى كدشي وافتخر
    المراهقة النقابية تدل على انحطاط مستواك ومحدودية تفكيرك
    النضال لا مكان ولا زمان له وليس ضد الاشخاص او التنظيم في حد ذاته، بل ضد الفساد والريع الذي ينخر تنظيمكم ،عوض محاربتكم ذلك وتوجيه السهام ضد عدو المدرسة العمومية ،تصف خيرة المناضلين وتنظيم اكمله بالمراهقة .
    هناك كنفدراليين ذو مبادئ أحترمهم وهو المانع وراء عدم الخوض معك في نقاشات غير مجدية
    هناك ما هو اهم من الدخول معك في التراهات
    واخيرا ان كانت للنقابة فترة مراهقة
    لا تنسى ان لها فترة شيخوخة ياشيخ وربما قريبا سينتهي زمانك
    في دولتنا الحكومة دون معارضة
    وفي جماعتنا مجلس دون معارضة
    واردتم كذلك نقابه وحيدة لتتقاسمو الكعكة بينكم.دون رقيب.

  • بالتوفيق ودمتم للنضال اوفياء، انتم شرارة التغيير ولكم مني الف تحية، نحن معكم، وتحية لطاقم زايو سيتي.

  • تلك هي المراهقة النقابية
    هؤلاء المبتدئين المندفعين المسيرين عن بعد هدفهم هدم الكدش وإضعافها والكل يعلم ذلك وهم للاسف لا يدركون ذلك .
    وسيعودون بالتأكيد الى الكدش طال الزمان او قصر وما تجربة الهيئة في الاعدادي والمستقلة في الابتدائي لدليلان قاطعان فضلا عن تجربة 2002 وتجربة 2006 .
    اقرأوا التاريخ

    • يا شيخ الكدش، ما أظن هؤلاء المراهقين إلا اتبعوا مقولة ”لا تجالس الحمقى فإنه يعلق بك من مجالستهم يوما من الفساد ما يعلق بك من مجالسة العقلاء دهرا من الصلاح فإن الفساد أشد التحاما بالطبائع”.
      دنستم الكدش وجعلتموها مرتعا للريع والفساد، وبات الكل بالمدينة يعرف معدنكم. جثمتم عليها بمخالبكم لخدمة مصالحكم الذاتية، والكل يعي سبب تواجد كل واحد منكم هناك، وسيأتي الوقت المناسب لتعرية عوراتكم، وفضح ممارساتكم الخبيثة، والأيام بيننا.
      لن ينفعكم فراركم، ولن يحول هربكم من المتابعات الجماهيرية لكم، ورائحة انحرافاتكم وسلوكياتكم الشاذة الوخنة أزكمت أنوف كل متابع للمشهد النقابي والسياسي المحلي.
      عضضتم على الإطار بنواجدكم، وأضحى أصغركم قريبا من تغيير حفاضاته في ذاك المقر، فسيطر الخرف ومس الترهل جنباته. أما هؤلاءالمراهقين المفعمين بالحيوية النضالية، والمتواجدين في ساحات النضال في كل المعارك وفي مختلف الأزمنة والأماكن، لا ينتقون من تخدم مصالحهم الذاتية وفقط، عكس شيوخكم، فلقادرين على تلقينكم دروسا في الديمقراطية، والتنظيم والنضال الجاد..
      أما قولك أن هؤلاء سيعودون إلى الكدش مهما طالت الأيام، فأقول لك أن المشكل ليس مشكل إطار بقدر ما هو مشكل ذوات، انغمست في مختلف أشكال الفساد والريع، وتفننت في الركوب على هموم ومشاكل الشغيلة.
      وأختم كلامي بقولة الأبجيكو “سنقتسم معكم هواء البيضاء” وبدل البيضاء لك أن تضع زايو.
      دمت شيخا أو مريدا

    • الكدش إطار مناضل لكن للأسف الشديد اصبحت مستنقع للفساد المالي والأخلاقي خصوصا على المستوى المحلي بالإضافة الى سيطرة مجموعة من الشيوخ على التنظيم واستغلالهم له لخدمة مصالح المقربين من أبناء و زوجات وغيرهم مما يطرح عدة مشاكل خصوصا وان القاعدة شابة وعلى رأي المثال “حتى قط ما كيهرب من دار العرس” بالتوفيق للشباب

      • تفاعلا مع المبادرة/ ولادة اللجنة التحضيرية fne، أولا تحية للطاقات الشبابية التي اختارت بمحض ارادتها الانسحاب من النوت الكدش بعدما تبين لها بالملموس استفحال التقيح التنظيمي الذي أصبح واضحا للعيان، وشخصيا كنت أتمنى من حكماء الكدش وقف النزيف قبل فوات الأوان لاسيما وأن المنسحبون والمنسحبات يعتبرون من خيرة المناضلين بشهادة الخصم قبل الصديق ولكن يبدو أن مكتب نوت زايو لم يبد أدنى مبادرة لوقف النزيف/ الانسحاب، ثانيا من حق المناضل الإنسحاب من أي تنظيم نقابي، كما من حقه الالتحاق بأي تنظيم نقابي وهذا لن يتجادل حوله أحد، لكن، وأنت تنظيمك يعاني النزيف بشكل واضح ومع ذلك تصدر البيان تتهم فيه المناضلين/ت خدمة أجندة مخزنية فهذا في حد ذاته يجعلنا الكدش محليا في حيص بيص، وعلى كل حال لا شيء يعجبني، جمعو راسكم النزيف سيستمر

    • تلسيد المحترم”كدشي وافتخر”
      بعد التحية،يجب تسجيل الملاحظات التالية.قاموسك الذي جاء فيه(المراهقة النقابية، المبتدئين، المندفعين، المسيرين إضعاف الكدش وهدمها…)،يؤكد بالملموس صحة الموقف الذي اتخذه هؤلاء رفضا لكل وصاية وحجر على فهمهم وتصورهم المختلف للعمل النقابي والممارسة النقابية، مع حراس المعبد. هل يخفى على صاحبنا الراشد في الممارسة النقابية أن هؤلاء هم أستاذات وأساتذة اولا ،ثم إن اغلبيتهم ان لم أقل كلهم متمرسون من داخل الساحات الجامعية وكل ساحات المعارك من أجل غد أفضل؟إن مثل هذه الأحكام الصادرة من الأبراج العاجية للمصلحجيين،لتؤكد بالملموس أن الكدش التي بنى تاريخها مناضلون صادقون،اضحت الآن مرتعا لجماعة هدفها الاول والاخير تلجيم كل الاصوات المناضلة طمعا في ريع مشبوه.وأخيرا وليس آخرا فالتاريخ سيكشف عن معدن كل طرف.

  • النضال من اجل السلالم والتفرغ لما يسمى بالعمل النقابي ليس إلا ؛ و ما الادعاء أو الركوب على فكرة ضمان تكافؤ الفرص ما هو الا رهان فاشل يصعب حل معادلته. هل موسم النضال يبتدئ فقط مع بداية الموسم الدراسي الى غاية اواسط شهر ماي؟ ماذا عن الفئة التي تستنزف جيوب الآباء والأمهات لفرض ساعات الدعم على فلذات اكبادهم ان كنتم حقا تزعمون ان المعركة تهم رد الاعتبار للمدرسة العمومية

  • مبادرة جريئة في وجه الاستعباد النقابي و فرض الخوف من العصابة النقابية و يمكن أن تكون طريقا لتحرير عبيد البخاري أساتذة الاعدادي من زنزانة السلمين 10و11

  • بداية ،تحية لموقع زايو سيتي على تغطيته ومتابعته لكل قضايا الشأن المحلي بالمدينة.
    اعتقد، وحتى يكون متتبعو الموقع في الصورة ،أن الخبر ولكي لا يظل مبتورا ، وجب ربطه ببلاغ سابق لنفس المناضلات والمناضلين الذين اعلنوا عن انسحابهن/م من النقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل،بعدالقناعة التي حصلت عندهن/م بعدم امكانية الاشتغال الى جانب البيروقراطية المسيطرة على التنظيم.كما تجدر الاشارة الى ان هذه الانسحابات مستمرة وعلى أكثر من صعيد بالاقليم والجهة،كرد على من اراد ان يجعل من النقابة آلية لتحقيق المصالح الذاتية المقيتةوالانتهازيةالخرقاء،وضد كل من يعتقد ان الاطار بمثابة زريبة يفعل فيه وبه ما يريد.