المسؤلية تقع على عاتق البلدية والساكنة والله لا خير في أمة يموة وغيرها جوعا