هجرة كبيرة من التعليم الخصوصي نحو التعليم العمومي بإقليم الناظور

آخر تحديث : الجمعة 11 سبتمبر 2020 - 6:32 مساءً
2020 09 10
2020 09 11

زايو سيتي- متابعة

أفادت معطيات مؤكدة أن عدد كبير من التلاميذ بمجموع المؤسسات المتواجدة بالمديرية الإقليمية للتربية الوطنية بإقليم الناظور انتقلوا من القطاع الخاص إلى العام برسم الموسم الدراسي الجديد 2020-2021.

وتشير المعطيات أن هؤلاء التلاميذ ينتمون للأسلاك التعليمية الثلاث الابتدائي والثانوي الإعدادي والثانوي التأهيلي بالمدن الرئيسية بالإقليم.

وتدل كل المؤشرات على أن التداعيات الاقتصادية لجائحة كورونا دفعت غالبية الأسر إلى تقليص حجم إنفاقها وقررت تحويل أبنائها إلى التعليم العمومي، كما أن ارتفاع تكلفة الدراسة بالعديد من المؤسسات الخصوصية أثقلت كاهل العديد من العائلات مما دفعهم إلى اتخاذ هذا القرار، علما أن أسباب هذه الهجرة القوية من التعليم الخصوصي إلى العمومي تختلف من أسرة إلى أخرى.

ورغم أن العديد من الآباء حصلوا على شواهد مغادرة أبنائهم للمدارس الخاصة وقاموا بتسجيلهم بمؤسسات عمومية، إلا أن أسرا أخرى وجدت صعوبات بالغة في نقل أطفالها من بعض المؤسسات الخاصة التي طلبت شروطا عديدة عرقلت اختيار المسار الدراسي الجديد لمجموعة من الأطفال لغاية اللحظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.