وفاة أحد أبناء أركمان غرقا بنهر بتركيا بعدما حاول العبور إلى اليونان

آخر تحديث : الأربعاء 2 سبتمبر 2020 - 11:55 صباحًا
2020 09 01
2020 09 02

زايوسيتي/ محمد بقولي

أوردت مصادر مطلعة، خبرا مفاده أن أحد أبناء قرية أركمان، التابعة ترابيا لإقليم الناظور، توفي غرقا بأحد الأنهار الواقعة شمال تركيا، بعد محاولة عبور فاشلة نحو الفردوس الأوروبي.

وبحسب ذات المصادر، فإن الشاب كان بصدد قطع نهر “إفروس” الفاصل بين تركيا واليونان، غير أن صبيبه العالي وقوة جريان مياهه أدى إلى غرقه ووفاته، قبل أن يتم استخراج جثته.

وذكرت ذات المصادر أن الواقعة حدثت قبل حوالي شهر من اليوم، فيما تم مؤخرا تحديد هوية الضحية، وإبلاغ أهله بالمغرب بوفاته. وتجدر الإشارة إلى أن نهر “إفروس” حصد أرواح مزيد من الضحايا الراغبين في العبور إلى دول الاتحاد الأوروبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.