البركانيون يحرجون أمزازي ويختارون التعليم الحضوري لجميع تلاميذ الإقليم

آخر تحديث : الأربعاء 2 سبتمبر 2020 - 9:54 صباحًا
2020 09 01
2020 09 02

وضعت فدرالية جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بإقليم بركان وزارة التربية الوطنية أمام امتحان عسير سيحرج الوزير سعيد أمزازي، وذلك بعدما اختارت التعليم الحضوري لجميع التلاميذ بالإقليم المذكور.

الفيدرالية المذكورة أكدت في مراسلة لها للمدير الإقليم لوزارة التربية الوطنية ببركان، أنه بعد المشاورات والاتصالات بإقليم بركان، ونزولا عند رغبة معظم جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ، تقرر اختيار التعليم الحضوري لجميع التلاميذ بالإقليم”.

وطالبت الفيدرالية نفسها ممثل وزارة التربية بإقليم بركان بـ”اتخاذ كافة التدابير والإجراءات الوقائية والصحية التي تضمن الحفاظ على سلامة وصحة الجسم التربوي بجميع مكوناته (تلاميذ-أطر تربوي وإدارية).

يذكر أن وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد أمزازي، كان قد أكد أن وزارته علة أتم الاستعداد لاستقبال التلاميذ الذين سيعبرون عن رغبته لتلقي التعليم الحضوري، وأنها ستعمل على توفير شروط ووسائل حمايتهم من انتشار العدوى بينهم. فهل سيفي أمزازي بوعده ويستجيب لمطلب ساكنة بركان؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.