بعد قرار الإتحاد الأوروبي الأخير .. هل بإمكان أبناء الجالية والطلبة السفر إلى أوروبا؟

آخر تحديث : الجمعة 14 أغسطس 2020 - 3:29 مساءً
2020 08 13
2020 08 14

رغم قرار الاتحاد الأوروبي القاضي بسحب المغرب من قائمة الدول المعفاة من قيود السفر بسبب تسجيله طفرة في عدد الإصابات بفيروس كورونا، إلا أن المغاربة المقيمين بالخارج والطلبة الذين يتابعون دراستهم بالدول الأوروبية لا زال بإمكانهم السفر إلى أوروبا.

وأوضح مصدر بوزارة الخارجية ، أن الوزارة عقدت الثلاثاء اجتماعا مع سفراء الدول الأوروبية وممثليتهم بالمغرب إلى جانب ممثل الاتحاد الأوروبي، أكدوا خلاله على ان “المغاربة المقيمين بأروبا، وكذا الطلبة الذين يتابعون دراستهم هناك وحتى المسجلين الجدد بإمكانهم دخول الأراضي الأوروبية، مع ضرورة احترام الإجراءات الصحية المعمول بها في كل بلد”.

يشار إلى أن الاتحاد الأوروبي قرر يوم الجمعة الماضية سحب المغرب من قائمة الدول المعفاة من قيود السفر، حيث تم وضعه تحت المراقبة خلال آخر مراجعة للقائمة نهاية يوليوز، وقد سحبت حينها الجزائر منها بسبب ارتفاع عدد الإصابات فيها.

ومنذ وضعها، تقلص عدد الدول التي يمكن لمواطنيها دخول التكتل الأوروبي من 14 إلى 11، وهي تشمل حاليا أستراليا وكندا وجورجيا واليابان ونيوزيلندا ورواندا وكوريا الجنوبية وتايلند وتونس والأوروغواي والصين، بشرط أن تتعامل تلك الدول بالمثل مع مواطني الاتحاد الأوروبي.

والقائمة مبنية على معيار الحالة الوبائية للدول، ويجري تقييمها كل 15 يوما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.