بلجيكا تغلق الشواطئ في وجه مواطنيها لحمايتهم من الاصابة بفيروس كورونا

آخر تحديث : الإثنين 10 أغسطس 2020 - 6:04 مساءً
2020 08 09
2020 08 10

حظرت الحكومة البلجيكية على المواطنين التوجه إلى الشواطئ رغم موجة الحر التي تشهدها البلاد، بسبب عدم الامتثال لإجراءات التباعد الاجتماعي.

وذكر راديو “فرنسا الدولي” اليوم الأحد، أن بلدات ومنتجعات ساحلية على طول الساحل البلجيكي حظرت على السياح التوجه إلى الشواطئ بعد الحوادث الناجمة عن عدم الامتثال لإجراءات مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وأعلن معهد الصحة البلجيكي في وقت سابق، ارتفاع متوسط عدد الإصابات بفيروس كورونا حيث وصل إلى 9ر567 يوميا في الفترة من 29 يوليو إلى غشت ويمثل هذا زيادة بنسبة 25% عن الأسبوع الأسبق.

وحتى صباح اليوم الأحد؛ بلغ عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في بلجيكا؛ ما مجموعه 73 الف و 401 شخصا؛ توفي منهم 9 ٱلاف و870 حالة؛ فيما تعافى 17 الف 766 شخص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقاتتعليقان

  • التصرفات الرعناء التي قام بها بعض الشباب المنحدر من أصول مغربية أدت إلى تشديد الحراسة من أجل منع مثل هؤلاء من دخول الشواطئ وذلك بعد اعتدائهم على رجال الأمن ، وقد تناقلت وسائل إعلام دولية هذه الصور المشينة.

  • بعد شجار في بلانكنبيرك عمدة البلدية لا ترغب من مزيد السياح يوم الاحد.
    هذا ماقراناه في صحف بلجيكية.
    والسبب في ذلك راجع الى شباب مغاربة من بروكسيل زلا علاقة له مع كورون.ا