أستاذ بزايو يحول سطح منزله إلى حديقة بديعة” فيديو”

آخر تحديث : الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 8:15 مساءً
2020 08 08
2020 08 11

زايوسيتي/ بقولي محمد

نجح الكاتب والشاعر، الزبير الخياط، في تحويل سطح منزله بزايو إلى حديقة بديعة، يجوز وصفها بالحديقة الجنة، نظير الإبداع الذي يميزها، وغناها بالنباتات رغم صغر حجم المكان.

زايوسيتي.نت كانت لها جلسة مع الأستاذ الزبير داخل حديقته، حيث حدثنا عن طريقة إنشائها والأنشطة التي يقوم بها داخل هذا الفضاء، خاصة أن كتابات شاعرنا تتطلب أخذ قسط من الراحة لاستلهام الأفكار والكلمات، حتى يكون شعره بمستوى إبداع الحديقة الجنة.

وبمدينة زايو غالبا ما يتجاهل الناس أسطح منازلهم، وذلك على الرغم من أن المساحة الخاصة بالسطح تكون كبيرة في بعض الأحيان ويمكن استغلالها بعدة طرق وأشكال مختلفة وبشكل أمثل، خاصة في فصل الصيف وأثناء الحجر المنزلي.

فمن خلال تصميم مميز وتجهيزات ملائمة تحول سطح منزل الشاعر الخياط إلى مكان رائع يستمتع به بمعية أسرته، كما أن أصدقاءه الشعراء دأبوا على القدوم إلى هذا الفضاء لأخذ جلسة استرخاء.

حديثنا للأستاذ الزبير كشف من خلاله عن الجلسات الشعرية التي اعتاد رفاقه إقامتها داخل الحديقة “السطحية”، وكل واحد منهم يطلق عليها اسما معينا، حسب ما جادت به قريحته من عبارات وكلمات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات9 تعليقات

  • الشكر لموقع زايو سيتي ولكل الأصدقاء المتفاعلين مع الفيديو
    مع متمنياتي أن تلهم هذه الفكرة البسيطة كثيرا من الناس ليجعلوا من بيوتهم فضاءات للجمال والاستمتاع

  • تعجز الكلمات ان تعبر عما أبدعت ” تبارك الله عليك “

  • أن تخلق حديقة على نفس الشاكلة فوق سطح منزلك يجب أن تكون شاعرا وليس أي شاعر يجب ان تكون الزبير خياط .
    تضحية بالمال والجهد والتفكير قصد خلق بيئة شاعرية ساحرة ملهمة .
    دمت مبدعا خلاقا ومثقفا عضويا .
    زايو تفتخر بك

  • حديقة رائعة خلقت على يد أستاذ رائع.
    مسيرة موفقة أستاذنا.

  • هنيئا للشاعر الزبير خياط بأندلس قلبِه قبل أندلس سطحه!

  • الشاعر والفنان سي الزبير خياط ؛
    ولكن الأجمل أنك لاعب ماهر في كرة القدم ؛ مباراة واحدة أظن كانت كافية لنعرف قدرات بعضنا الكروية … طيبوبتك معنا ومع جميع أصدقائك لا تنسى…
    تحية ل سي حسن و سي عبقادري و والمنصوري والياس سي حيان وسي محمد والاساتذة البدوي سي بكاوي ؛ خالد التيس ( رغم انتقاله) ؛ و الاساتذة :العموري وسي اقليد وسي الداودي… وأعتذر لباقي الأساتذة لم أتذكر أسمائهم بالضبط … سلامي لكم جميعا: من يوسف الرحالي؛ استاذ للرياضيات بثانوية حسان بن ثابت (2011 2013 )

  • مااروعها تحفة انها فكرة مستلهمة من وحي شاعر محب للطبيعة،تحياتي لأستاذنا وفناننا المبدع.

  • فكرة رائعة وحديقة جميلة جدا
    تحياتي أستاذ

  • تحية إلى أستاذنا الكريم السيد الزبير
    ومن لا يعجبه الشعر والعود والزهور فهو مختل فكريا
    ما أحوجنا إلى أمثال السيد الزبير في هذه المدينة
    في الثقافة والفن والرياضة والسياسة كذلك
    بستان جميل تنشرح له الروح .لعلها تجد من يقلد أوان ينقل هذه الحديقة إلى فضاء عمومي يستفيد منه المجتمع في هذه المدينة وشكرا خاص من جهة أخرى إلى موقع زايو ستي .نت