التحاليل المخبرية تؤكد خلو مخالطي حالة زايو من كورونا

آخر تحديث : الخميس 6 أغسطس 2020 - 3:51 مساءً
2020 08 04
2020 08 06

زايوسيتي

أكدت مصادر مطلعة، أن التحاليل المخبرية التي أجريت على آخر مصاب بكورونا بزايو جاءت سلبية، ما يعني خلوهم من فيروس كورونا المستجد. كما تبدد المخاوف من إمكانية انتقال العدوى وسط المدينة.

وبحسب مصادرنا، فإن عدد المخالطين الذين أجريت عليهم التحاليل بلغ 11 شخصا، منهم 9 أشخاص خالطهم المصاب بالمنزل الذي قدم إليه من وجدة، واثنين آخرين خالطهم خارج المنزل.

وتجدر الإشارة إلى أن الشخص المعني ينحدر من مدينة تازة، وقد خضع للحجر الصحي بمدينة وجدة، حيث أنه قادم من الجارة الجزائر، وبعدما كان في زيارة لعائلته بحي مارشال تم الاتصال به من أجل إخباره بإيجابية حالته، لينقل إلى المستشفى الحسني بالناظور من أجل الخضوع للبروتوكول العلاجي المتبع ببلادنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.