المحلية الإثنين 03 أغسطس 2020 03:19 مساءً

زايو سيتي – فريد العلالي

ينتظر أطفالنا الصغار العيد بفارغ الصبر، فأيام العيد هي أيام تغمرها الفرحة والسعادة،وتعمها أجواء المودة والحب،وما يجعل جو العيد جوًّا مميزًا الملابس الجديدة واللعب الجميلة والحلوى والهدايا والنزهات والزيارات.. وكلها أشياء تدخل السرور والفرح إلى قلوب أبنائنا،

كاميرا زايو سيتي.نت رصدت لكم فرحة العيد بعيون اطفال زايو بالفضاء الإيكولوجي، رغم الظروف الاستثنائية التى حلت فيها هذه المناسبة، وأعدت لكم الفيديو التالي بالصوت والصورة.



vitraj


Qries

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *