سرقة قطيع “كسابة” قُبَيْل العيد تصل قبة البرلمان.. فريق يدعو الحكومة لتعويضهم

آخر تحديث : الإثنين 3 أغسطس 2020 - 5:28 مساءً
2020 08 02
2020 08 03

دخل فريق حزب الاستقلال بمجلس النواب، على خط الأحداث التي شهدها سوق المواشي بمدينة الدار البيضاء، والتي عرفت سرقة قطيع عدد من الكسابة وتعنيفهم.

ودعا الفريق الاستقلالي، الحكومة، لتعويض هؤلاء الكسابة خاصة بعد موسم جفاف حاد، وتراجع كبير في مداخيلهم خاصة الفلاح الصغير والمتوسط، والذي يعتمد على نشاط تربية المواشي لموازنة السنة.

وجاء في سؤال الفريق الاستقلالي الموجه إلى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، أنه تابع بامتعاض كبير، الأحداث المؤلمة التي تداولتها عدد من وسائل الاعلام، ووسائط التواصل الاجتماعي ببلادنا، والتي شهدها سوق المواشي بمدينة الدار البيضاء، حيث تم الاعتداء على عدد من الكسابة وسرقة قطيعهم، ورشق بعضهم بالحجارة.

وتساءل المصدر ذاته عن التدابير التي ستتخذها وزارة الفلاحة لتعويض هؤلاء الكسابة، بما يخفف من خسائرهم الكبيرة، ويرفع من معنوياتهم باعتبار الدور الحيوي الذي لعبه ويلعبه الفلاح المغربي في ضمان الأمن الغذائي للوطن، وذلك سيرا على ما تم العمل به مع عدد من فلاحي جهة فاس، مكناس، نتيجة سقوط البرد على ضيعاتهم.

وزاد قائلا:”إذا كان الفلاح المغربي يعاني من الآثار السلبية لموسم جفاف حاد، مما أثر بقوة على مداخيله، خاصة الفلاح الصغير والمتوسط، فإن أغلبهم كان يعتمد على نشاط تربية المواشي لمحاولة تقليل الخسائر التي تراكمت بفعل انحسار المنتوج الفلاحي، وارتفاع تكاليف الإنتاج وتدور القدرة الشرائية للمواطن، فإن الأحداث المؤلمة التي تعرض لها عدد كبير من الكسابة بسوق المواشي بمدينة الدار البيضاء، شكلت ضربة قاسية لهم، فضلا عن اثارها النفسية العميقة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات3 تعليقات

  • Ana daba kanahcham ngol Ana maghribi

  • Ayna alamn baladona laysa fihi amn , mitla alghaba

  • هذا لحماق بعينه السي البرلماني الفريق الاستقلالي ……..
    واش لقيتوا لفلوس ديال الشعب سايبة واش عرفتي اللي كياخذ من المال العام بدون قانون شرعي راه حرام
    اذا كنتم ياسادة البرلمانيين بقاو فيكم ذوك الشفارة جمعوا ليهم الماندا ديال اعضاء حزب الاتقلال في البرلمان واعطيزها ليهم