إخضاع أئمة ومؤذني المساجد بزايو لاختبار الكشف عن كورونا

آخر تحديث : الإثنين 27 يوليو 2020 - 9:30 مساءً
2020 07 26
2020 07 27

زايو سيتي

خضع أئمة ومؤذني والقيمين على المساجد بزايو لاختبار الكشف عن فيروس كورونا المستجد، وذلك بعد حوالي أسبوعين على إعادة فتح هذه المؤسسات في وجه المصلين، في إطار تدابير الرفع التدريجي من الحجر الصحي.

فقد جرى نقل المعنيين إلى المستشفى الحسني الإقليمي بالناظور من أجل إجراء التحاليل، فيما كشفت مصادرنا أن كافة التحاليل ظهرت صبيحة اليوم الأحد سلبية، يعني خلوهم من كوفيد19.

وأفاد مصدر من داخل مندوبية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالناظور، أن هذه العملية التي تجري بتنسيق مع السلطات المحلية والسلطات الصحية؛ تجري في ظروف جيدة. حيث تشمل كافة العاملين والقائمين بالمساجد بالإقليم، وتروم إلى توفير الشروط الآمنة ببيوت الله.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية؛ أعلنت عن إعادة فتح المساجد لجميع الصلوات ما عدا صلاة الجمعة، ابتداء من 15 يوليوز الجاري، بعد إغلاقها منذ نحو 4 أشهر لمنع تفشي كورونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.