يعود الاختصاص إلى السلطات المحلية التي عليها توجيه هؤلاء المرضى إلى المصحات العقلية بعد اتخاذ الإجراءات القانونية والأمنية مع الجماعة الترابية والمركز الصحي والوقاية المدنية والأمن الوطني. كل شيء واضح