سكنت في الناضور 40 سنة، ولم ازر مليلية الا مرة واحدة، لان الصدمة التي تلقيتها في المراهقة عندما رايت معاملة لمخازنية وكذلك الدرك الاسباني للمواطنين كانت كبيرة جدا… اليوم يجب ان يغلق المعبر الى ان يتمكن الانسان من احترام الانسان، هذا هو السبب الحقيقي لاغلاق المعبر في عهد المعلومات.