ماذا يجري وماذا يحاك. هل تم بيع جماعة أولاد ستوت وسكانها مرة أخرى لحزب السنبلة ?