المسابح العمومية لن تفتح أبوابها ولا جنائز ولا أعراس حتى إشعار آخر

آخر تحديث : الإثنين 22 يونيو 2020 - 1:46 مساءً
2020 06 21
2020 06 22

رغم الإعلان عن التخفيف الكبير في القيود المفوضة بسبب جائحة كورونا على مختلف الأنشطة منذ ثلاثة أشهر، إلا أن السلطات أبقت على منع عدد من التجمعات.

وحسب بلاغ لوزارة الداخلية والصحة والتجارة والصناعة، صدر صباح اليوم الأحد، فقد تقرر الإبقاء، على المستوى الوطني، على جميع القيود الاحترازية الأخرى التي تم إقرارها سابقا في حالة الطوارئ الصحية.

وتشمل هذه القيود إغلاق المتاحف، وقاعات السينما، والمسارح، والمسابح العمومية، ومنع التجمعات، ومنع حفلات الزواج والأفراح، والجنائز.

وبالرغم من التخفيف، إلا أن السلطات حذرت اليوم، من أنه في حالة ظهور أي بؤرة جديدة لهاته الجائحة، فسيتم العمل على اتخاذ جميع التدابير اللازمة لتطويقها والحد من تداعياتها السلبية.

يشار إلى انه أعلن اليوم عن تخفيف قيود الحجر وطنيا، بالسماح للحمامات والمقاهي والمطاعم بفتح أبوابها، والسماح بالتنقل بين العمالات والأقاليم بدون إذن، باستثناء المنطقة الثانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.