قيادة السيارات بشكل استعراضي بزايو يثير غضب المواطنين

آخر تحديث : الأربعاء 17 يونيو 2020 - 12:13 مساءً
2020 06 15
2020 06 17

زايوسيتي

تزايدت في الآونة الأخيرة ظاهرة خطيرة بمدينة زايو، تتعلق بقيام مجموعة من الشبان بسياقة سيارات أوليائهم بشكل استعراضي، أو ما يسمى بالتفحيط أو التشحيط، ما بات يشكل خطرا على المواطنين.

فقد باتت بعض الشوارع مسرحا لعمليات تفحيط السيارات، وخاصة وسط المدينة، قرب ساحة البريد، وبمحيط مدرسة الأمل، بالإضافة إلى الشارع المؤدي إلى مستشفى القرب على مستوى حي السلام. حيث يستغل بعض المراهقين غياب الرقابة للقيام بهذه الأعمال الخطيرة.

وتتسبب هذه الظاهرة في خوف وقلق الآباء على أبنائهم وإزعاج السكان بسبب ضجيج المحركات المرتفع، وسحب الدخان المتصاعدة نتيجة احتكاك السيارات بإسفلت الشارع. كما أن هذا النوع من الممارسة خطير على حياة السائقين أنفسهم أو المواطنين القريبين من مسرح العمليات.

ودعا مجموعة من المواطنين، خاصة بمواقع التواصل الاجتماعي، الآباء بزايو إلى مراقبة أبنائهم وعدم منحهم مفاتيح السيارات إلى للضرورة القصوى، كما دعا الغاضبون رجال الأمن إلى التعامل بحزم مع هؤلاء الشبان نظرا للأخطار التي يتسببون فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات3 تعليقات

  • اصبحنا نعني من هذا المشكل بالخصوص وسط المدينة وقرب ثانوية حسان بن تابت بسبب غياب الامن و المراقبة

  • الحقيقة أنني اسكن قرب الطريق المؤدي لمستشفى القرب والضبط عند متعرج الطريق المؤدي إلى الثانوية تفاجؤك سيارات مسرعة كأنك في طريق سيار وليسة مدينة وفي نفس نفس الموضوع طلبنا من المجلس البلدي وضع ما يسمى ب لدودان في تلك النقطة ولا من يجيب لذا نطلب من الشرطة
    أن تنصب في عين المكان كامرة حتى تتأكد مما يقع وشكرا

  • أصبحنا نعاني كتيرا من هذه الضاهرة وخصوصا سكان وسط المدينة وذلك بسبب الغياب التام والكلي لدوريات الأمنية إضافة لتساهل رجال الأمن