28 سنة سجنا لـ 4 مهربين دوليين للمخدرات بالناظور

آخر تحديث : الأربعاء 10 يونيو 2020 - 10:18 صباحًا
2020 06 09
2020 06 10

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالناظور، اربعة متهمين بالتهريب الدولي للمخدرات، من بينهم مواطن اسباني، ووزعت عليهم 28 سنة سجنا نافذا.

وقضت المحكمة بمؤاخذة المتهمين من اجل ما نسب اليهم و عقاب كل واحد منهم عن ذلك بالحبس النافذ لمدة سبع سنوات و غرامة نافذة قدرها 50000 درهم، وأدائهم تضامنا لفائدة إدارة الجمارك غرامة مالية قدرها 88 مليون درهم ومصادرة سيارات ودراجات نارية ومحركات خاصة بزوارق مطاطية وقاربين خشبيين ومضخات هوائية لفائدة نفس الادارة.

وكانت فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بالناظور، تمكنت في ابريل الماضي بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من توقيف المتهمين، من بينهم فتاة وشخص من ذوي السوابق القضائية ومواطن إسباني يقيم بالمغرب بطريقة غير مشروعة، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمخدرات.

وتم توقيف المشتبه فيهم خلال عملية أمنية بشاطئ بوقانة بمنطقة بني أنصار بضواحي الناظور، متلبسين بمحاولة تنفيذ عملية تهريب شحنة من مخدر الشيرا مكونة من 52 رزمة، يبلغ وزنها الإجمالي طن و770 كيلوغرام معبأة وملفوفة بطريقة خاصة لتسهيل نقلها عبر المسالك البحرية.

ومكنت عمليات التفتيش المنجزة في هذه القضية، من حجز قاربين تقليديين وخمسة محركات بحرية، فضلا عن 42 برميلا للوقود من سعة 40 لترا ومبلغ مالي قدره 74 مليون سنتيم من العملة الوطنية، وكذا ثلاثة دراجات نارية بدون لوحات ترقيم وأربعة سيارات، بالإضافة إلى معدات خاصة بالملاحة البحرية عبارة عن صدريات ومضخات مائية ومعدات صيانة، ومجموعة من قنينات المشروبات الكحولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.