عالق مغربي في مليلية المحتلة يهرب من المستشفى بعد الاشتباه في إصابته بكورونا

آخر تحديث : الأربعاء 3 يونيو 2020 - 10:23 صباحًا
2020 06 02
2020 06 03

في واقعة استثنائية، فرّ أحد العالقين المغاربة في مدينة سبتة المحتلة من المستشفى الإقليمي في المدينة، بعد الاشتباه في إصابته بفيروس كورونا المستجد.

ونقلت وسائل إعلام إسبانية أن المغربي، الذي يقيم في مأوى “ساحة الثيران”، الذي يضم العالقين المغاربة في المدينة المحتلة، هرب من المستشفى، بعد إبلاغه بالاشتباه في إصابته بفيروس كورونا المستجد، وقبل خروج نتائج اختباره.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن مصالح المستشفى أبلغت الشرطة بواقعة الفرار، وتم العمل على تحديد مكان المغربي الهارب، إذ تم توقيفه، وهو يحاول الدخول للمأوى، الذي يضم العالقين المغاربة في المدينة المحتلة.

واستعملت الشرطة في المدينة المحتلة، سيارة إسعاف لنقل العالق المغربي إلى المستشفى، في انتظار نتائج اختبار كورونا، الذي أجري له، قبل أن تخرج النتائج سلبية، مبعدة شبح الفيروس عليه.

يذكر أن المغرب كان قد أعاد، قبل أسابيع، مائتي عالق مغربي في مدينة مليلية المحتلة، تم تأكيد إصابة أحد العائدين من ضمنهم بفيروس كورونا المستجد، بينما لا يزال عدد كبير من المغاربة عالقين في المدينة، بينما لم تحدد السلطات أي تاريخ محدد لإعادتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.