اجتماع مغربي إسباني للحسم في مسألة السماح للجالية المغربية بزيارة المملكة خلال الصيف

آخر تحديث : الأربعاء 27 مايو 2020 - 1:06 مساءً
2020 05 27
2020 05 27

أفادت وسائل إعلام إسبانية أن مسألة السماح للمغاربة المقيمين بالخارج بالعودة إلى وطنهم الأصلي هذا الصيف عبر التراب الإسباني لم يتم الحسم فيها بعد، خاصة وأن طريقة تعامل الدول المعنية مع جائحة كورونا متباينة لحدود الساعة.

وقالت ذات المصادر نقلا عن مسؤولين في الحكومة الإسبانية أن اجتماعا سيعقد بين المغرب وإسبانيا مطلع يونيو القادم، حيث سيتم خلاله اتخاذ قرار نهائي حول عملية “عبور”.

وشددت ذات المصادر على أن الشيء الوحيد المؤكد هو كون العملية لن تنطلق في شهر يونيو كما كان عليه الأمر في السنوات الماضية.

للإشارة فإن المعطيات التي تسربت خلال الأسابيع الماضية كانت تفيد أن المغرب لن يفتح منافذه الحدودية قبل شتنبر المقبل، إلا أن هذا القرار قد يتغير إن تمت السيطرة على الجائحة في باقي الدول التي تربطها بالمملكة رحلات جوية وبحرية مباشرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.