خبر سار/ إرتفاع حالات الشفاء من كورونا بوجدة وبركان.. وهذه وضعية الحالة التي سجلت أول أمس

آخر تحديث : الثلاثاء 12 مايو 2020 - 1:23 مساءً
2020 05 11
2020 05 12

يتجه عدد من الأقاليم بجهة الشرق إلى إعلانها في الأيام القليلة المقبلة بدون إصابات كورونا، بعدما زادت حالات الشفاء المسجلة.

وسجلت الجهة خلال 18 ساعة الماضية، 6 حالات شفاء،وهو العدد نفسه الذي سجلته الجهة أمس أيضا.

حالات الشفاء الجديدة، رفعت إجمالي المتعافين من المرض، إلى 134 متعاف، فيما لم تسجل أية إصابة جديدة بالمرض، بعد الإصابة التي سجلت أول أمس والتي اعتبرها المستشفى الجامعي متعافاة بالنظر إلى أن العدوى قديمة واكتسب الشخص المعني مناعة ضدها، و إستقر عدد المصابين في 176 حالة.

واستقرت حالة الوفيات أيضا في 8 وفيات 6 منها في وجدة و 2 ببركان.

وعن توزيع حالات الشفاء الجديدة، كشف مصدر طبي، أن 3 حالات شفاء سجلت بإقليم بركان، و3 حالات الأخرى سجلت بعمالة وجدة أنكاد.

ووفق المعطيات الجديدة، فإن عدد الحالات المتكفل بها حتى اليوم في الأقسام الخاصة بمرض كوفيد 19 بمستشفيات الجهة، هو 34 حالة فقط.

وبخصوص إجمالي حالات الشفاء المسجلة في عموم الأقاليم، لازالت عمالة وجدة أنجاد تتصدر حالات الشفاء بـ45 حالة شفاء، يليها إقليم بركان بـ34 حالة، ثمإ قليم الناظور بـ32 حالة، ورابعا إقليمي تاوريرت وجرسيف اللذان سجلا 8 حالات شفاء في كل واحد منهما، واخيرا اقليمي الدريوش وفجيج اللذان سجلا على التوالي 6 و 1 حالة شفاء، مع العلم أن اقليم فجيج لم يسجل سوى حالة إصابة واحدة منذ بدء الأزمة وحتى الأن.

ووفق المعطيات المتوفرة، فإن ثلاثة أقاليم من أصل 8 بالجهة خالية اليوم من أية إصابة بكورونا، فإذا كان إقليم جرادة لم يسجل أية حالة، فإن إقليم بوعرفة تعافت فيه الحالة الوحيدة التي سجلت، كذلك الشأن بالنسبة لإقليم جرسيف الذي تعافت فيه الحالات الـ8 التي سجلت به.

هذا وبخصوص الأقاليم الأخرى، توشك على إعلانها بدون إصابات أيضا، حيث لم يتبقى باقليم تاوريرت حتى العاشرة من صباح اليوم الاثنين إلا حالة واحدة تحت التكفل الطبي، وباقليم الدريوش تخضع 4 حالات فقط حتى الأن للتكفل الطبي، و3 حالات بإقليم بركان، و 8 حالات بالناظور، و بعمالة وجدة أنجاد، لازلت 18 حالة تحت التكفل الطبي، من أصل 69 حالة مسجلة في هذه العمالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.