ب”لوك” جديد السيدة التي هاجمت مغاربة العالم تعود لتستسمحهم

آخر تحديث : الأربعاء 1 أبريل 2020 - 7:54 مساءً
2020 03 31
2020 04 01

ب”لوك” فاجأ الكثيرين، لاختلافه الكبير عن سابقه الذي ظهرت به في الفيديو الأول والذي ورطها في متابعة قضائية بسبب تسجيل وبث مقطع فيديو عبر شبكات التواصل الاجتماعي، يتضمن تحقيرا وقذفا في حق أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وتحريضا صريحا على التمييز والكراهية.

المعنية التي تم توقيفها مساء أمس الإثنين بانزكان المحاذية لأكادير، والبالغة من العمر 46 سنة، حيث أكدت المعنية في تسجيلها الجديد أن الفيديو الأول تسرب، وأنها كانت في حوار مع إحدى صديقاتها، مؤكدة أنها لا تعرف بالتحديد من نشره على مواقع التواصل الإجتماعي، وأنها من 3 تالصباح وهي كتاكل ف”العصا”؟! وطلبت السماح من مغاربة العالم وأهل المملكة جميعهم على حد تعبيرها، مضيفة أنها وابنها ذو 15 عاما والذي تعد معيله الوحيد دخل في وضعية نفسية خطيرة.. لتختم بأن “هاد الكعدة لي كعدنا فالدار هي لي دارت لينا هكذا…”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات3 تعليقات

  • بغيت نقول لهذ لمرة معليهش حنا الجالية قلبنا كبير ويدوز الوباء ونجيو لبلادنا المغرب عزيز عندنا
    المهم هو الانسان يحاول على الالفاظ الزنقوية ميقولهاش لأنه الكل سمع لذاك الكلام الساقط
    المساح كريم

  • انا بعد ما فهمت والوا من كلام السيدة التي طلبت الاعتذار من الجالية *

  • العصا لمن عصى .لا تلومي الا أفعالك .
    شكرا للسيد الحموشي .