اعتقال السيدة التي أساءت للجالية المغربية بالخارج في عز أزمة “كورونا”

آخر تحديث : الثلاثاء 31 مارس 2020 - 1:11 مساءً
2020 03 30
2020 03 31

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير، مساء اليوم الاثنين، من توقيف سيدة تبلغ من العمر 46 سنة، وذلك للاشتباه في تورطها في تسجيل وبث مقطع فيديو عبر شبكات التواصل الاجتماعي، يتضمن تحقيرا وقذفا في حق أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وتحريضا صريحا على التمييز والكراهية.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح الأمن الوطني كانت قد باشرت تحريات دقيقة على خلفية رصد شريط فيديو منشور على مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر فيه سيدة وهي تدلي بتصريحات تحقيرية وسب وشتم في حق المواطنين المغاربة المقيمين بالخارج، كما تتضمن قذفا صريحا وتحريضا على الكراهية في مواجهتهم بسبب تطورات وباء كورونا المستجد على الصعيد العالمي.

وأضاف البلاغ أن الأبحاث الميدانية والخبرات التقنية التي باشرتها مصالح الأمن الوطني أسفرت عن تشخيص هوية المشتبه فيها وتوقيفها بمقر إقامتها بمدينة إنزكان.

وقد تم الاحتفاظ بالمعنية بالأمر، وفقا للمصدر ذاته، تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، التي تندرج في سياق جهود مصالح الأمن الوطني لمواجهة كل المحتويات الرقمية التي تتضمن أفعالا إجرامية أو تحتوي على معطيات زائفة لها علاقة بوباء كورونا المستجد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقاتتعليقان

  • تحية للأمن

  • هذي هي اللي خصها تستحق جاءىزة كورونا تقيسها من الفها/ ياءها وتكون عبرة لمن لا يعتبر والضرب على هوءلاء المخالفين السلبيين ،. جزاء الله الشرطة للقبض عليها وعلى غيرها