مستجدات اختطاف فتاة قاصر وتمزيق لحمها لاستخراج كنوز بمقبرة “صور”

آخر تحديث : الأربعاء 26 فبراير 2020 - 3:16 مساءً
2020 02 25
2020 02 26

وجّهت عائلة فتاة قاصرة (أ.د)،تبلغ من العمر 17 سنة، وتنحدر من دوار القواسمة أولاد بن عريف جماعة سيدي الذهبي دائرة ابن أحمد، بإقليم سطات، شكاية إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بسطات، تتهم فيها المدعو (ح.ت)، وخمسة أشخاص آخرين باختطافها يوم الأربعاء الماضي بواسطة سيارة، وتمزيق لحمها من أجل استخراج كنز من مقبرة سيدي الكركور التابعة للجماعة ذاتها، قبل التخلي عنها بالطريق المؤدية للدار البيضاء.

وجاء في الشكاية التي تقدم بها أحد أقارب الضحية، أنه ” بعد صلاة العصر كانت الضحية “أ.د) متواجدة داخل منزل والدها بدوار القواسمة أولاد بن عريف جماعة سيدي الذهبي دائرة ابن أحمد ، ولم تشعر إلى أن وجدت نفسها داخل سيارة يتواجد بها المشتكى بهم الذين توجهوا بها إلى مقبرة سيدي الكركور بدوار القواسمة، حيث أنزلوها من السيارة وقاموا بتمزيق أصابع يدها اليمنى واليسرى وساقي رجليها بسكين، وقاموا أيضا بتمزيق لحمها بالسكين بذراع اليد اليمنى، واليد اليسرى، وبالرجلين اليسرى واليمنى، من أجل خروج الدّم لاستعماله في استخراج الكنوز”.

وأضافت الشكاية المتعلقة بـ” الاختطاف بواسطة الشعوذة والتعذيب وتمزيق اللحم بالسلاح الأبيض واستخراج الدم للشعوذة بالإبرة وعن طريق جروح بالسكين باليد والرجل”، أن “أحد المشتكى بهم قام بإخراج الدم من رأس الفتاة بواسطة إبرة طبية ووضعه في قنينة، وبعد ذلك نقلوا الضحية بنفس السيارة ووضعوها بطريق الدار البيضاء بنفس العنوان أعلاه، وانصرفوا إلى حال سبيلهم بعدما صرحوا لها بأنهم سيرجعون عندها للمرة الثانية من أجل قطع أصابعها، وهدّدوها بأن يتركوها بكماء لا تقوى على الكلام، قبل أن يتمّ نقلها بأمر من السلطة المحلية من المكان الذي وضعوها فيه بواسطة سيارة الوقاية المدنية إلى مستشفى ابن أحمد لتلقي العلاجات الأولية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.