التساقطات المطرية تجرف وتغرق مراكب لصيادين بإقليمي الناظور والدريوش “صور”

آخر تحديث : الأربعاء 22 يناير 2020 - 12:54 مساءً
2020 01 21
2020 01 22

تكبد مالكو مراكب الصيد التقليدي بشاطئي السمار وشملالة بجماعتي أمجاو واعزانن، خسائر جسيمة، إثر تعرضها للغمر بالمياه بعد التساقطات المطرية المهمة التي تعرفها المنطقة منذ ليلة أمس الأحد – الاثنين.

ووفقا لمصادر مطلعة فإن عدة مراكب بالشاطئين المذكورين، قد غمرتها المياه، مع اختفاء مركب واحد يبدو أنه تعرض للغرق وجرفته السيول إلى عرض البحر بشاطئ أسمار، في وقت سجل المهنيون تعرض شباكهم للتلف نتيجة الفيضان.

وقال مصدر آخر، إن ممتهني الصيد التقليدي بالشاطئين المذكورين، وجدوا أنفسهم صباح اليوم وجها لوجه أمام السيول التي جرفت مراكبهم، دون تسجيل أي مؤازة من طرف المسؤولين على القطاع.

وأضاف ’’الصيادون لم يتلقوا أي اتصال أو دعم من طرف المسؤولين على قطاع الصيد البحري، والجمعيات والنقابات الخاصة بأرباب القوارب والبحارة‘‘.

جدير بالذكر، أن إقليم الناظور، يشهد منذ ليلة أمس الأحد – الاثنين، تساقطات مطرية كثيفة، همت مختلف الجماعات، إضافة إلى ثلوج في المرتفعات والمناطق الجبلية، مع تسجيل انخفاض حاد في درجات الحرارة صباحا وليلاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.