وكالة بنكية ترفض شيكا باللغة الأمازيغية والزبون يحتج.. أشعرني أني مازلت غريبا في وطني

آخر تحديث : الأحد 19 يناير 2020 - 12:38 صباحًا
2020 01 18
2020 01 19

صحف

اشتكى شاب مغربي اسمه رشيد أيت مبارك يقطن بمدينة القنيطرة، من وكالة تابعة لبنك المغرب للتجارة الخارجية الإفريقية، بعدما رفضت أن تصرف له شيكا كتب باللغة الأمازيغية، في حين قبلت أمامه معاملات لزبائن آخرين استعملوا لغات أجنبية غير اللغتين الرسميتين بالمغرب.

وقال الشاب رشيد في تدوينة فيسبوكية إن بنك المغرب للتجارة الخارجية الإفريقية بمدينة القنيطرة، رفضوا أن يصرفوا لي شيكا بنكيا مكتوبا بالأمازيغية، وهذا ما أشعرني أني مازلت غريبا في وطني.

وأكد الشاب أن الأمر وقع في الوقت الذي تقدم فيه هذه الوكالة لأناس مغاربة الجنسية مثلي خدماتها البنكية باللغة التي يختارونها دون أن تحاسبهم عن ذلك بل يتصرفون بكل إحترام مع من يحرر الشيكات بلغة غير اللغتين الرسميتين للبلد، -العربية والأمازيغية-.

وأضاف ذات المتحدث أنه “شاءت الصدف أن يتزامن الرفض الذي قوبلت به مع زبونين أجنبيين؛ رجل وزوجته اللذان كانا يتحدثان بالفرنسية وقام موظفي الوكالة بتقديم كل الخدمات التي يحتاجانها ومرة أخرى دون أن تحاسبهم على لغتهم، في الحين الذي أحاسب فيه أنا ذو الجنسية المغربية وإبن هذا الوطن والذي لا يستعمل لا لغة معادية ولا ناقضة لتوابث هذا الوطن، وأواجه بالرفض والإمتناع عن تقديم خدمات من المفروض أنني أؤدي مقابلها”.

وختم الشاب تدوينته متسائلا فأين هو الترسيم الذي نتبجح به منذ 2011؟ بل أين هو حتى الإعتراف الذي تحظى به كل لغات العالم في بلدي؟.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات5 تعليقات

  • لاد الذل هي هادي ، يُعَيِشون أنفسهم بأوهام أن البلد عربي بينما هو ليس بعربي بل هو بلد أمازيغي ، اللغة الدارجية التي يتحدث بها سكان المغرب لم يكن لها وجود أصلا من قبل ومع مرور الزمن خُلِقت فأصبحت 50٪ كلها كلمات أمازيغية ينطقونها دون إدراكهم أنها أمازيغية بينما النصف المتبقي خليط متجانس بين اللغات اللاتينية والعربية أي أن كل سكان المغرب أمازيغ حتى ولو كانو من أصول غير متحدثة بالأمازيغية. كلما نظرت إلى بعض الأخبار خاصة آخر ما دُوّن بصحيفةٍ إخبارية على أن أربعة دول عربية احتلو الصدارة الأولى بين الدول فإذا بي أجد المغرب يحشر أنفه بين الدول العربية حتى احتل المركز الرابع بعد الامارات والاردن والسعودية بالسلام العالمي والله من دون أن أشعر بنفسي ضحكت ضحكا هستيريا، فلو فكرت بهذا فهذا غير منطقي وفرق شااااسع فكر بها ( الاردن … الامارات … السعودية … ) وهل المغرب مثلها باللغة ؟؟؟ حتى وأنهم لا يفقهون لغتنا حتى أو يفهمون ماذا نقول عند الحديث بالدارجة بينما هم يفهمون بعضهم بعضا لأن لغتهم العامية كلها كلمات عربية بينما نحن لغتنا غير مفهومة عند العرب أتعلمون لِمَ ؟!! لأن نصفها أمازيغي وهذه هي الحقيقة شئتم أم أبيتم ورغما عن أنوف بعض من لا يعترف بأنه يتحدث لغته العامية ( الدارجة ) ب 50٪ أمازيغي . والله لشيء مثير للسخرية حقا ، كيف له أن يدخل ضمن العرب وهو ليس بعربي ؟؟؟ حسبنا الله ونعم الوكيل على هذا البلد وحكمه ونظامه

  • مادام اللغتين الاجنبيتين لهما حق داخل المغرب فاللغة الامازيغية اولى وإذا كان الرفض فالرفض للغتين قبلها أولى ونتعامل باللغة العربية داخل الادارات

  • ايوا شوف العربية ديالك تعمر ليك لمسارن.

  • قبل أن يحتج هذا الشخص عن الوكالة البنكية السالفة الذكر توجب عليه أن يراسل بنك المغرب ويسائله هل يمكن منح الشيك بلغة أخرى غير اللغة العربية أو اللغة اللاتينية والتي هما اللغتان اللتان يتقنهما جميع موظفي القطاع البنكي .
    في حالة كان الجواب نعم يمكن قبول الشيك باللغة الأمازيغية والتي هي لغة جميع المغاربة ، حينها توجب تعليم جميع البنكيين اللغة الأمازيغية حتا يكونوا على دراية بمحتوى الشيك أو الكمبيالة وبالتالي يمكن التعامل بها بطريقة اعتيادية وسلسة.
    ملاحظة : اللغة الفرنسية أو اللغة الإطالية أواللغة الإسبانية أو… هاته اللغات كلها لغات لاتينية من السهل فهمها والتعامل بها عكس اللغة الأمازيغية التي حرمنا من تعلمها منذ الصغر.

  • سبحان الله واش هادشي واش خاصك العريان خاصنا لخواتم احنا ابغينا اللي دافع لينا علا حقوقنا فالخدمة فالعيش الكريم وانتم كتستعملو معانا سياسة التضليل اتلهيونا فالامازغية اللي ماكتعمر امصارن