الحزب الاشتراكي الموحد وشبيبته يتضامنان مع المواطن المعتصم بالمتسوصف الصحي بزايو

آخر تحديث : الجمعة 13 ديسمبر 2019 - 2:02 مساءً
2019 12 12
2019 12 13

زايو سيتي

تضامن الحزب الاشتراكي الموحد فرع زايو وحركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية، مع المواطن المعتصم بالمستوصف الصحي لمدة أربعة أيام، وذلك على خلفية رفض طبيب تشخيص حالة ابنته.

واستنكر الحزب وشبيبته في بيان توصلت الجريدة الالكترونية “زايو سيتي” بنسخة منه، لامبالاة المسؤولين المحليين واهمال الملف الصحي بالمدينة، وسوء التنظيم داخل المركز الصحي، والامتناع عن تقديم الخدمات الطبية لبعض المرضى.

وطالب الحزب وحركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية، بفتح تحقيق مستعجل حول الوضع الصحي الذي وصف بـ “المزري”، وتأهيل المستوصف الحضري على جميع المستويات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات4 تعليقات

  • السي احمد العموري لطالما كانت له مواقف جريئة في عدة مناسبات
    تحية له شخصيا

  • كل التضامن و المزيد من الالتفاف حول الاحتجاجات الشعبية

  • تحية نضالية للحزب بالوقوف الي جانب هذا الانسان المعتدي علي مؤسسات الدولة و موظفي الدولة و المواطنين الاشراف بدون اي تحري للحقيقة التي ستظهو لتعرفوا الخطا الذي وقعتم فيه

    • من حق كل إنسان كيفما كان أن ينال الرعاية الصحية سواء كان صالحا أو طالحا. فما بالك بطفلة لا ذنب لها..
      الرجوع لله
      كل التضامن