الكوارث الصحية بمستوصف زايو.. تثير سخط الفيسبوكيـّين

آخر تحديث : الخميس 12 ديسمبر 2019 - 4:56 مساءً
2019 12 11
2019 12 12

زايو سيتي/ عادل شكراني

أثار اعتصام أحد المواطنين أمام بوابة المركز الصحي، تنديداً بتصرف طبيب رفض تشخيص حالة ابنته المريضة، ردود أفعال غاضبة من قبل رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

ونشر العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تدوينات على حسابهم الشخصي، يعبرون فيها عن استنكارهم من تردي الخدمات الصحية بالمركز الصحي بزايو.

وأكد نشطاء “الفيسبوك”، أن المستوصف لم يعد يستجب لاحتياجات الساكنة، وانتقدوا الوضعية التي آل إليها قطاع الصحة بالمدينة، والتردي المتزايد للخدمات الصحية المقدمة للمواطنات والمواطنين.

ودعا النشطاء، إلى تخليق الحياة الصحية وتمكين الساكنة، من خدمات صحية حقيقية تضمن كرامتهم، وتسائلوا في ذات السياق عن عدم توفر التجهيزات الطبية وسوء المعاملة أثناء طوابير الانتظار التي تدوم لساعات، وأشاروا إلى حجم الاختلالات التي جعلت من الحق الدستوري في الصحة سلعة تباع وتشترى.

يشار إلى أن سيدة توافدت على المستوصف الصحي بزايو، يوم أمس الإثنين، في تمام الحادية عشر ليلا، في حالة حرجة، وذلك في غياب تام للأطر الطبية المداومة بالمستوصف.

وكان أحد الأطباء العاملين بالمستوصف الصحي بزايو، في وقت سابق رفض علاج شاب وتقديم العلاجات الضرورية له، عند قدومه في حالة صحية سيئة.

وتعقد ساكنة زايو آمالا كبيرة على مستشفى القرب الذي تم تدشينه بمدخل المدينة، والذي سيتم افتتاحه متم هذا الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات3 تعليقات

  • لا يفتحون دكاكينهم الى لسياسة 40 سنة لو كانوا سياسيين احقاء عليهم تبادل السلطة فيما بينهم نفس الوجوه ونفس الرئيس أليس فيهم من يستحق…

  • الذي يمثل الساكنة سيظهر قريبا ان شاء الله وذالك قبل الانتخابات بأشهر قليلة وبه علم والسلام.

  • صدق من قال في زايو
    النص خدام و النص حاظي اللي خدام هههه
    لماذا لا تقفون علي بناء مستشفي و تريدون من مركز صغير ان يعالجكم
    ام هو الحقد و الحسد في قلب ذلك المعتصم الذي تهجم على الطبيب